موقع ارض الرباط

موقع ارض الرباط
موقع ارض الرباط

السبت، 10 مارس، 2012

سلام الله عليك يابلادي24


سلام الله عليك يابلادي24
رضوان محمود نموس
سلام الله عليك يا بلادي ليس بمؤهل من لم يعرف عدوه معرفته بنفسه التي بين جنبيه. لذا يرفع العقلاء شعاراً هاماً (اعرف عدوك) وليس بأمين من كتم هذه المعرفة عن قومه في ساعة القتال والحرب. وفي المثل "الرائد لا يكذب أهله" ولا يمنع فضله.
 ولا تظنوا أن طوائف الردة تنخدع لكم عن أنفسها عندما تنادون بأخوتها في المواطنة وغير ذلك حتى تنالوا منها شيئاً؛ فهي تعلم أنه خذلان لعقائدها الكفرية, وأهوائها الضلالية, ومطامعها المجوسية منذ كان لهم في هذه الأرض مجال يتحركون فيه.
إن الذين ينادون بأخوة المرتدين إنما يخادعون أنفسهم وأهليهم عن الحقيقة؛ التي لا يحجبها عن عيون العقلاء وأنصاف وأرباع العقلاء شيء. إن ما يجري على أعينهم وبمنظر منهم ومسمع، ما يشيب لهول تبجحه الغلمان بل الرضع، إن بشاعة الجرائم ووقاحة المجرمين وإعلانهم عن أهدافهم القرمطية لم يترك عذراً لمغفل وأبله؛ دعك من الأسوياء. فلم يبق إلا الخونة والعملاء ومن يظاهر المرتدين؛ هم وحدهم الذين ينادون بالأخوة مع طوائف الردة والكفر. وما ينتشر من أفعالهم علانية غير مستور أو محجوب! نحن لا نريدك يا بلادي  أن تحرضي بنيك على الفتك بأطفالهم كما يفعلون. بل نريدك أن تدعي هذه العظات الباردة التافهة, والسياسات المتعفنة الرديئة جانباً، وأن تلقي إلى بنيك بالحقائق مجردة من كل مهادنة أو مراوغة، حتى يعلم شباب الإسلام أن في قلب بلادهم قوى طائفية عميلة للمجوس تريد أن تغلبهم على عرينهم, وتنتزع منهم أمرهم، وتفت في محصدات عزائمهم، ولتستولي عليهم وتجعلهم أسرى وسبايا يساقون إلى بلاط فارس.
علينا أن نكون أهلاً لمجابهة الواقع وعدم دفن الرؤوس في الرمال. وخوض المعركة كاملة بكل تبعاتها, وتمييز الخونة من القاعدين والمثبطين والمخذلين ومحاسبتهم الحساب الذي يستحقونه.
كفى جهلاً وتجهيلاً وتضليلاً فلا يستفيد من ذلك إلا عدوك وعملاؤه
فلتعلمي يا بلادي أن روافض المجوس وأذيالهم من روافض العرب المرتدين  يبذلون اليوم مليارات من الأموال ويقدمون ألوف الشباب لخوض المعركة الحاسمة؛ فها هم يتوافدون من إيران والعراق ولبنان واليمن وغيرها لخوض المعركة وبعض أبنائك في حلب نائمون وبعض آخر يعملون شبيحة عند عدوهم بإرشاد شيوخ الصوفية الضالين قاتلهم الله أنى يؤفكون. ولتعلمي يا بلادي أن هذه الحرب يخطط لها منذ أن غادرت فرنسا أرضك عندما ظننت أنك نلت الاستقلال الكاذب واجتاحك نوم عميق. بينما كان خصمك يخطط ويراسل عدوك ويجهز لهذه المعركة وما كتاب النصيريين للفرنسيين ومطالبتهم بعدم الجلاء إلا جزء من هذه المعركة, وما بيع الجولان ليهود من الهالك حافظ إلا جزء من هذه المعركة, وما تعاونه مع آيات قم إلا جزء من هذه المعركة, والآن حقت ساعة الحقيقة فكفى تمويه وعبث وعبط؛ ولنواجه الحقيقة بشكلها العاري, ولنتعامل معها تعامل رجال الإسلام المجاهدين.
بلادي الحبيبة لا تستهيني بخصمك ومن يظاهره، فطوائف الردة كلها تعمل على أن لا يكون للإسلام دولة, وتظاهرهم على ذلك دول الكفر, وهناك رهط من بنيك أضر عليك من طوائف الردة؛ أولئك هم (حمير الهيكل)؛ الذين يتظاهرون بالوسطية بين الإسلام والكفر, ويعلنون أخوتهم للمرتدين.
واعلمي أن ملل الكفر مع عدوك يجمعهم الكفر بالله, والحقد على الإسلام, فلا تطلبي منهم شيئاً, وتوجهي بكليتك إلى الله الذي سينصرك وحده؛ إن أنبت إليه وأخلصت  التوجه نحوه.
إن شباب الإسلام قد استيقظ من غفوة طالت، وهو اليوم لا يسمع للمنحرفين ودعاة الوطنية والقومية ومحترفي السياسة والتسلق إلا كما يستمع المجاهد البطل إلى صيحات الجبان المذعور، فليعلم هؤلاء أنه أولى بهم أن يتركوا خداعهم وتملقهم لقوى الكفر والردة, ويمنحوا قيادهم للشباب المجاهد, ويكونوا للمجاهدين عونا لا عدواً, ولا أن يعظوهم بالمواعظ التي تحفر تحت أقدامهم هوة مظلمة بعيدة القعر ليس يسمع في أرجائها إلا هماهم الموت وهو يدب والغاً في دم أو منشباً مخالبه في فريسة؛ مواعظ صيغت في صوالين الهزيمة والعلمانية المرتدة.
فليعودوا إلى الله وليسيروا خلف جند الله قبل أن تلفظهم الأمة ويلعنهم اللاعنون.


0 التعليقات:

إرسال تعليق

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites

 
x

أحصل على أخر مواضيع المدونة عبر البريد الإلكتروني - الخدمة مجانية

أدخل بريدك الإلكتروني ليصلك جديدنا:

هام : سنرسل لك رسالة بريدية فور تسجيلك. المرجوا التأكد من بريدك و الضغط على الرابط الأزرق لتفعيل إشتراكك معنا.