موقع ارض الرباط

موقع ارض الرباط
موقع ارض الرباط

الأربعاء، 26 يونيو، 2013

لا تكونوا أجراء الطاغوت وعصابته(83)

لا تكونوا أجراء الطاغوت وعصابته(83)
رضوان محمود نموس
الـولاء والـبراء
الدليل السادس:
قال الله تعالى: { وَلا تَأْكُلُوا مِمَّا لَمْ يُذْكَرْ اسْمُ اللَّهِ عَلَيْهِ وَإِنَّهُ لَفِسْقٌ وَإِنَّ الشَّيَاطِينَ لَيُوحُونَ إِلَى أَوْلِيَائِهِمْ لِيُجَادِلُوكُمْ وَإِنْ أَطَعْتُمُوهُمْ إِنَّكُمْ لَمُشْرِكُونَ } ([1]).
قال الطبري:[ وأما قوله وإن أطعتموهم إنكم لمشركون فإنه يعني وإن أطعتموهم في أكل الميتة, وما حرم عليكم ربكم, كما حدثني المثنى قال ثنا عبد الله بن صالح قال ثنا معاوية عن علي بن أبي طلحة عن ابن عباس وإن أطعتموهم يقول وإن أطعتموهم في أكل ما نهيتكم عنه. حدثني محمد بن الحسين قال ثنا أحمد بن مفضل قال ثنا أسباط عن السدي وإن أطعتموهم  فأكلتم الميتة, وأما قوله إنكم لمشركون, يعني إنكم إذا مثلهم{([2])
   وقال البغوي:[وإن أطعتموهم في أكل الميتة إنكم لمشركون, قال الزجاج وفيه دليل على أن من أحل شيئا مما حرم الله, أو حرم ما أحل الله, فهو مشرك{([3]).
وقال الشوكاني:[ وإن الشياطين ليوحون إلى أوليائهم أي يوسوسون لهم بالوساوس المخالفة للحق, المباينة للصواب, قاصدين بذلك أن يجادلكم هؤلاء الأولياء بما يوسوسون لهم وإن أطعتموهم فيما يأمرونكم به وينهونكم عنه إنكم لمشركون مثلهم{([4])
وكل العقلاء, وأنصاف العقلاء, يعلمون أن حكام آل سعود يتلقون الأمر والتعليمات والتوجيهات من أمريكا الكافرة, ولا يعصون لها أمراً, بل العصيان لله جل جلاله , ولرسوله صلى الله عليه وسلم , والطاعة لأمريكا, وإليك أخي القارئ بعض رؤوس المسائل:
فعَنْ أَبِي مُوسَى عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ:{ إِنَّ الْمُؤْمِنَ لِلْمُؤْمِنِ كَالْبُنْيَانِ يَشُدُّ بَعْضُهُ بَعْضًا وَشَبَّكَ أَصَابِعَهُ }([5]).
وعن عَبْدَا للَّهِ بْنَ عُمَرَ رَضِي اللَّهم عَنْهمَا ُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ:{ الْمُسْلِمُ أَخُو الْمُسْلِمِ لا يَظْلِمُهُ وَلا يُسْلِمُهُ وَمَنْ كَانَ فِي حَاجَةِ أَخِيهِ كَانَ اللَّهُ فِي حَاجَتِهِ وَمَنْ فَرَّجَ عَنْ مُسْلِمٍ كُرْبَةً فَرَّجَ اللَّهُ عَنْهُ كُرْبَةً مِنْ كُرُبَاتِ يَوْمِ الْقِيَامَةِ وَمَنْ سَتَرَ مُسْلِمًا سَتَرَهُ اللَّهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ }([6]).
هذا أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم , ولكن عندما أمرت أمريكا بضرب شعب العراق المسلم, وحاصرت شعب ليبيا المسلم, وضربت الشعب الأفغاني المسلم, عصا أل سعود وعلماؤهم الله وأطاعوا أمريكا.

السبت، 22 يونيو، 2013

هذه شهادتي وهذه تجربتي الحلقة السادسة

فهذه تجربتي وهذه شهادتي للشيخ سعيد حوى الحلقة السادسة
الفصل الخامس : في العمل الإعلامي.
ذكرنا من قبل أن الشهيد عبد الستار الزعيم طلب منا أن نبدأ عملا إعلاميا في الخارج يغطي حركة الثورة, ولقد اتفقنا في القيادة على إصدار نشرة اسمها النذير, وكان الذي اقترح هذا الاسم هو الأخ أبو عامر, وبدأت النذير بالظهور, وتوسع جهازها وأصبحت تطبع أحيانا في أكثر من لغة, وتحمس الأخوة في كل مكان لطبعها ونشرها وتوزيعها, وحاول جهازنا أن يتقدم خطوة في نوع أخر من الإعلام هو أشرطة الكاسيت, ولكن الأمر كان يتقدم أحيانا ويتعثر, وحاول جهازنا الإعلامي أن يستفيد من الفيديو فحقق بعض النجاحات, وأخذ الجهاز يصدر عددا من النشرات ذات الموضوع الواحد أو الموضوعات المتعددة المتعلقة بسورية, ثم أتيح لجهازنا الإعلامي أن يبث من صوت سورية العربية من بغداد.
وبالجملة فإن خطواتنا الإعلامية كانت لا بأس بها على انتقادات كانت توجه أحيانا لهذا الجهاز.
وقد أصدر المقاتلون في الداخل مجلة النصر, ولم يصدر منها حتى كتابة هذه السطور إلا أعداد قليلة, وأصبحت في النهاية تصدرها مجموعة عدنان عقلة بعد انفصالها عن الوفاق, ولعل أفضل مادة لكتابة تاريخ هذه المرحلة في سورية, هي مجلة النذير ونشرات جهازها, وكذلك النصر في أعدادها الأولى.
ومن عرف أننا بدأنا الإعلام في الخارج من الصفر, ورأى  إنتاج جهازنا, وأين وصل إعلامنا, يدرك كثافة الجهود التي بذلت في ذلك, ويدرك مقدار تجاوب المسلمين معها.
الفصل السادس : في العمل التربوي.
لم يكن وضعنا في ابتداء الأمر مستقرا, ولم يكن الأخوة السوريون في الأردن كثيرين, وكانت الزيارات القليلة هي الزاد التربوي الوحيد الذي نقدمه لإخواننا, ثم أكثرنا الزيارات, وكثر الأخوان, ثم أحدثنا الجهاز التربوي, واخترنا له مجموعة من الأخوة خريجي الشريعة والمهتمين بالدراسات الإسلامية والتربية الإخوانية, وكان من أهم إنجازات هذا الجهاز تنظيم الزيارات, وإيجاد مدرسة لإعداد الدعاة, وإخراج نشرة المجاهد, ومحاولة إحياء نظام الأسر.
لقد كانت نشرة المجاهد خاصة بالصف, ولقد استطاعت أن تحافظ على مستوى طيب في التحليل والتعليل, ومخاطبة الصف والتحريض على الجهاد واستمراره.
وقد وضعت لنفسها أهدافا هي :
1-             بناء شخصية المجاهد المسلم وصقلها وتجليتها.
2-             توضيح معالم الحركة الجهادية عند جماعة الأخوان المسلمين.
3-             تلبية حاجات التنظيم والحركة.
4-             توحيد النظرة والفهم والتجاوب لدى جميع أفراد التنظيم أمام الحادثات.
5-             نقل الأوامر وتبادل المشورة بين القيادة وأفراد التنظيم.
6-             تعريف الأخوة الملتزمين بالواقع الذي تقف فيه الحركة ونظرتها المستقبلية.
7-             الإجابة على أسئلة الأخوة واستفساراتهم.

الخميس، 20 يونيو، 2013

مكانة العلم وأهميته(1)

مكانة العلم وأهميته(1)

رضوان محمود نموس

إن الحمد لله، نحمده ونستعينه ونستغفره ونستهديه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا، ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله.
 { يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلا تَمُوتُنَّ إِلا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ }
{ يَاأَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَتَسَاءَلُونَ بِهِ وَالأرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا }
{ يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلا سَدِيدًا يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا }
 ...... وبعد .
إن الإسلام نور، والجهل ظلام. فلذلك كانت مهمة الإسلام إخراج الناس من الظلمات إلى النور ، أي من الجهل إلى العلم ، قال تعالى {اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُوا يُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَالَّذِينَ كَفَرُوا أَوْلِيَاؤُهُمُ الطَّاغُوتُ يُخْرِجُونَهُمْ مِنَ النُّورِ إِلَى الظُّلُمَاتِ أُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ } [البقرة: 257]
وقال تعالى {يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيرًا مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ} [المائدة: 15]
وقال تعالى {فَالَّذِينَ آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنْزِلَ مَعَهُ أُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ } [الأعراف: 157]
وقال تعالى {هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيمًا} [الأحزاب: 43]
ووصف الله تعالى الكفر الذي يناقض الإسلام بالجهل فقال سبحانه وتعالى {قَالُوا يَا مُوسَى اجْعَلْ لَنَا إِلَهًا كَمَا لَهُمْ آلِهَةٌ قَالَ إِنَّكُمْ قَوْمٌ تَجْهَلُونَ} [الأعراف: 138]
وقال تعالى {مَا كَانُوا لِيُؤْمِنُوا إِلَّا أَنْ يَشَاءَ اللَّهُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ يَجْهَلُونَ} [الأنعام: 111]
وقال تعالى { قُلْ أَفَغَيْرَ اللَّهِ تَأْمُرُونِّي أَعْبُدُ أَيُّهَا الْجَاهِلُونَ} [الزمر: 64]
ووصف الله عز وجل الأعمال التي لا تنبغي للمؤمن بالجهل فقال {وَطَائِفَةٌ قَدْ أَهَمَّتْهُمْ أَنْفُسُهُمْ يَظُنُّونَ بِاللَّهِ غَيْرَ الْحَقِّ ظَنَّ الْجَاهِلِيَّةِ} [آل عمران: 154]
ووصف دساتير وقوانين الدول الكافرة بالجاهلية فقال تعالى { أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ} [المائدة: 50]
ووصف رسول الله صلى الله عليه وسلم المعاصي فسماها من الجاهلية فقال لأبي ذر (إنك امرؤ فيك جاهلية ) الحديث رقم 30 صحيح البخاري .
ووصف رسول الله زمن ما قبل الساعة بالجهل فعن أنس بن مالك قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( إن من أشراط الساعة أن يرفع العلم ويثبت الجهل ويشرب الخمر ويظهر الزنا ) (متفق عليه البخاري رقم 80 ومسلم رقم 2671)
ووصف الله سبحانه وتعالى الهداية المنزلة من عنده على رسله بالعلم فقال سبحانه {قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ} [البقرة: 120]
وقال تعالى {وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ إِنَّكَ إِذًا لَمِنَ الظَّالِمِينَ} [البقرة: 145]
وقال تعالى {وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ} [آل عمران: 7]
وأصل العلم من الله عز وجل فقال تعالى {وَعَلَّمَ آدَمَ الْأَسْمَاءَ كُلَّهَا} [البقرة: 31] وقالت الملائكة لله سبحانه {قَالُوا سُبْحَانَكَ لَا عِلْمَ لَنَا إِلَّا مَا عَلَّمْتَنَا إِنَّكَ أَنْتَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ} [البقرة: 32] وقال تعالى {قُلْ إِنَّمَا الْعِلْمُ عِنْدَ اللَّهِ وَإِنَّمَا أَنَا نَذِيرٌ مُبِينٌ} [الملك: 26] فالله عز وجل يخلق الخلق على الفطرة السليمة والنقاء والصفاء ، ثم تأتي العملية التربوية التعليمية إما لتكريس هذا النقاء وهذه الفطرة وتطويرها نحو الأفضل  وتنميتها ورعايتها وتغذيتها باكتساب مزيد من العلم والاستفادة مما خلق الله لنا من سمع وأبصار وأفئدة لهذه الغاية حيث قال {وَجَعَلَ لَكُمُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَالْأَفْئِدَةَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ } [النحل: 78] وقال {إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا} [الإسراء: 36] وقال {وَهُوَ الَّذِي أَنْشَأَ لَكُمُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَالْأَفْئِدَةَ قَلِيلًا مَا تَشْكُرُونَ} [المؤمنون: 78]
ووصف الكفار بعدم استفادتهم من السمع والأبصار فقال تعالى {وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ قَالُوا سَمِعْنَا وَهُمْ لَا يَسْمَعُونَ } [الأنفال: 21]

الأربعاء، 19 يونيو، 2013

نداء إلى أخواننا الأكراد

نداء إلى إخواننا الأكراد
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين وبعد.
أخوتنا في الله من الشعب الكردي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
إن الله سبحانه وتعالى قسم الناس إلى قسمين فقط وكانت القسمة على أساس الدين والإيمان وليست على أساس العرق والنسب فقال سبحانه {هُوَ الَّذِي خَلَقَكُمْ فَمِنْكُمْ كَافِرٌ وَمِنْكُمْ مُؤْمِنٌ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ } [التغابن: 2]
فالاعتبار هو الإيمان والكفر وليست مقاييس الجاهلية فخرج ابن ماجه (1/ 504) عَنْ عَبْدِ اللَّهِ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «لَيْسَ مِنَّا مَنْ شَقَّ الْجُيُوبَ، وَضَرَبَ الْخُدُودَ، وَدَعَا بِدَعْوَى الْجَاهِلِيَّةِ»
وخرج البيهقي في الآداب (ص: 139) عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ قَدْ أَذْهَبَ عَنْكُمْ عَيْبَةَ الْجَاهِلِيَّةِ وَالْفَخْرَ بِالْآبَاءِ، مُؤْمِنٌ تَقِيٌّ، وَفَاجِرٌ شَقِيٌّ، النَّاسُ بَنُو آدَمَ، وَآدَمُ خُلِقَ مِنْ تُرَابٍ، لَيَنْتَهِيَنَّ أَقْوَامٌ عَنْ فَخْرِهِمْ بِآبَائِهِمْ فِي الْجَاهِلِيَّةِ أَوْ لَيَكُونُنَّ أَهْوَنَ عَلَى اللَّهِ مِنَ الْجِعْلَانِ الَّتِي تَدْفَعُ النَّتَنَ بِأَنْفِهَا» .
وخرج أحمد في المسند (28/ 406) فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " وَأَنَا آمُرُكُمْ بِخَمْسٍ اللهُ أَمَرَنِي بِهِنَّ: ... وَمَنْ دَعَا بِدَعْوَى الْجَاهِلِيَّةِ، فَهُوَ مِنْ جُثَاءِ جَهَنَّمَ " قَالُوا: يَا رَسُولَ اللهِ، وَإِنْ صَامَ، وَإِنْ صَلَّى قَالَ: " وَإِنْ صَامَ، وَإِنْ صَلَّى، وَزَعَمَ أَنَّهُ مُسْلِمٌ، فَادْعُوا الْمُسْلِمِينَ بِأَسْمَائِهِمْ بِمَا سَمَّاهُمُ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ الْمُسْلِمِينَ الْمُؤْمِنِينَ عِبَادَ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ " وخرج النسائي في عمل اليوم والليلة (ص: 540) عَن أبي بن كَعْب قَالَ قَالَ رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم من سمعتوه يَدْعُو بِدَعْوَى الْجَاهِلِيَّة فأعضوه بِهن أَبِيه وَلَا تكنوا.
ولقد وصف الله المسلمين فقال: {إِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ } [الأنبياء: 92] وقال سبحانه {وَإِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاتَّقُونِ } [المؤمنون: 52]
 فما بال أقوام من أبنائكم جمزوا وانحازوا إلى معسكر الكفر والردة والزندقة وصاروا نصيراً وظهيراً للنصيريين وخاصة في (نبل) و(الزهراء) يقومون بحمايتهم وتجهيز القوة معهم للهجوم على المسلمين وغالب أخوتنا ساكت عن هذا لا يردع سفيهاً ولا ينكر منكراً مع قيام أقل القليل بهذا الواجب ووالله إننا لنخشى عليكم عاقبة الليالي ونتيجة أعمال سفهائكم فخرج ابن ماجه (2/ 1327) قَامَ أَبُو بَكْرٍ فَحَمِدَ اللَّهَ وَأَثْنَى عَلَيْهِ، ثُمَّ قَالَ: " يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّكُمْ تَقْرَءُونَ هَذِهِ الْآيَةَ: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا عَلَيْكُمْ أَنْفُسَكُمْ لَا يَضُرُّكُمْ مَنْ ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ} [المائدة: 105] ، وَإِنَّا سَمِعْنَا رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، يَقُولُ: «إِنَّ النَّاسَ إِذَا رَأَوُا الْمُنْكَرَ لَا يُغَيِّرُونَهُ، أَوْشَكَ أَنْ يَعُمَّهُمُ اللَّهُ بِعِقَابِهِ».
فتحاشوا عقاب الله واعملوا بأمر رسول الله وخذوا على أيدي سفهائكم فهم في حالة ولاء للكافرين وبراء من المسلمين وهذا الذي قال فيه تعالى: {وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ } [المائدة: 51]
فهل ترضون أن يكون أبناؤكم من النصيريين الزنادقة وأنتم تسلمون عليهم وتعيشون معهم إذا صار الأمر كذلك ففد يتجاوز الحريق إليكم فقوا أنفسكم من النار ومن غضب الله ومن غضب المسلمين تداركوا أنفسكم  قبل أن يأتي طوفان الدنيا والآخرة قال الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ} [التحريم: 6]
فالنجاة النجاة والعمل بأمر الله والإنكار على السفهاء قبل أن يعمكم الله بعقابه وأسأل الله العزيز لنا ولكم التوفيق والسداد والهدى والرشاد وأن يجنبنا ويجنبكم الردى وموردات النار والفتن ما ظهر منها وما بطن وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين    


الثلاثاء، 18 يونيو، 2013

مناشدة

مناشدة
 الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين وبعد
الأخوة الأفاضل في الدولة والجبهة, نناشدكم الله ضبط النفس, نناشدكم الله النظر بعين الاعتبار لمصلحة الأمة العليا, نناشدكم الله الحرص على راية الجهاد نظيفة خفاقة, نناشدكم الله عدم ثلم الجهاد وتشميت الأعداء بنا, نناشدكم الله أن تتغلبوا على نزغ الشيطان وعلى الأهواء, نناشدكم الله الابتعاد عن التأويلات الفاسدة لتعدي حدود الله, نناشدكم الله الحرص على دماء المسلمين, قال الله تعالى: {وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَنْ يَقْتُلَ مُؤْمِنًا } [النساء: 92] وقال الله تعالى: {وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا} [النساء: 93] أعاذنا الله وإياكم منها.
إن ما حصل أمس أمر مؤسف وخطير جداً, وبادرة شر يجب إنهائها ودفنها إلى الأبد, وعمل يحزن له كل مسلم, ويفرح له كل كافر ومنافق, فعودوا إلى تحكيم شرع الله, وسماع صوت الحق, والصلح خير قال الله تعالى: {وَالصُّلْحُ خَيْرٌ وَأُحْضِرَتِ الْأَنْفُسُ الشُّحَّ وَإِنْ تُحْسِنُوا وَتَتَّقُوا فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا } [النساء: 128]
وليكن الصبر صديقكم وحليفكم, قال الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ} [البقرة: 153]وقال تعالى {وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ } [البقرة: 155] وقال تعالى {وَاللَّهُ يُحِبُّ الصَّابِرِينَ } [آل عمران: 146]
ووصف الله سبحانه رسوله والصحابة فقال: {مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ} [الفتح: 29] فتخلقوا بأخلاق رسول الله صلى الله عليه وسلم وتراحموا.   
وليكن الرفق رفيقكم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم كما جاء في صحيح البخاري (8/ 12) (إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الرِّفْقَ فِي الأَمْرِ كُلِّهِ)
وقال صلى الله عليه وسلم (فَإِنَّ الرِّفْقَ لَمْ يَكُنْ فِي شَيْءٍ قَطُّ إِلَّا زَانَهُ، وَلَا نُزِعَ مِنْ شَيْءٍ قَطُّ، إِلَّا شَانَهُ)
أسأل الله أن يلهمكم السداد والرشد والتقوى وأن يعينكم على أنفسكم وعلى الشيطان وأن يقر عيوننا بوحدتكم وجمع شملكم والله ولي التوفيق والقادر عليه
وكتبه أخوكم أبو فراس السوري في 8 شعبان 1434 الموافق 18/6/ 2013


الأحد، 16 يونيو، 2013

لا تكونوا أجراء الطاغوت وعصابته 82

لا تكونوا أجراء الطاغوت وعصابته(82)
رضوان محمود نموس
الـولاء والـبراء
فمن عقد الولاء والبراء، والمحبة والمعاداة, في الله؛ فهو عبد لله, .. ومن عقد الولاء والبراء, في غير الله عز وجل ؛ فهو عبد لهذا الغير, أياً كان هذا الغير, .. وسواء أقر بعبادته له من دون الله, أم أنه لم يقر.
قال الله تعالى في الحديث القدسي:{ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى: أَنَا أَغْنَى الشُّرَكَاءِ عَنِ الشِّرْكِ مَنْ عَمِلَ عَمَلا أَشْرَكَ فِيهِ مَعِي غَيْرِي تَرَكْتُهُ وَشِرْكَهُ }([1])
وقال الإمام ابن تيمية:[ بل لا يجوز أن يحب شيء من الموجودات لذاته؛ إلا هو سبحانه وبحمده, فكل محبوب في العالم, إنما يجوز أن يحب لغيره لا لذاته, والرب تعالى هو الذي يجب أن يحب لنفسه, وهذا من معاني ألهيته, ولو كان فيهما آلهة إلا الله لفسدتا, فإن محبة الشيء لذاته شرك, فلا يحب لذاته إلا الله, فإن ذلك من خصائص ألهيته, فلا يستحق ذلك إلا الله وحده, وكل محبوب سواه؛ إن لم يحب لأجله, أو لما يحب لأجله, فمحبته فاسدة, والله تعالى خلق في النفوس حب الغذاء, وحب النساء, لما في ذلك في حفظ الأبدان, وبقاء الإنسان, فإنه لولا حب الغذاء, لما أكل الناس ففسدت أبدانهم, ولولا حب النساء لما تزوجوا فانقطع النسل, والمقصود بوجود ذلك بقاء كل؛ منهم ليعبدوا الله وحده, ويكون هو المحبوب المعبود لذاته, الذي لا يستحق ذلك غيره, وإنما تحب الأنبياء والصالحون تبعا لمحبته, فإن من تمام حبه؛ حب ما يحبه, وهو يحب الأنبياء, والصالحين, ويحب الأعمال الصالحة, فحبها  لله, هو من تمام حبه, وأما الحب معه؛ فهو حب المشركين, الذين يحبون أندادهم كحب الله, فالمخلوق إذا أحب لله, كان حبه جاذبا إلى حب الله, وإذا تحاب الرجلان في الله, اجتمعا على ذلك, وتفرقا عليه, كان كل منهما جاذبا للآخر إلى حب الله.{([2]).

الخميس، 13 يونيو، 2013

هذه تجربتي وهذه شهادتي للشيخ سعيد حوى الحلقة الخامسة

هذه تجربتي وهذه شهادتي للشيخ سعيد حوى الحلقة الخامسة
الفصل الثالث : في الجانب المالي.
بدأت قيادتنا العمل ولم يكن عندها شيء من المال وكان عليها واجبات مالية كثيرة : إغاثة أسر الشهداء والمعتقلين وإمداد الأخوة المقاتلين والإنفاق على الأخوة المهاجرين, وقد فتح الله عز وجل أبواب العطاء ورأينا صورا من التضحيات مدهشة, فلقد قدم لنا أحد شباب الإسلام الملايين جزاه الله خيرا, كما أن التبرعات انهالت علينا من كل جانب فأصبحت ميزانية الجماعات تغطي النفقات وزيادة, وقد كنا على غاية الدقة في الشؤون المالية, فلم يكن ينفق قرش واحد إلا بتدقيق.
وطول مدة وجودي في القيادة كان الجميع متساوين في الإنفاق ، كان عضو القيادة يأخذ كما يأخذ أي إنسان تضطره ظروفه للهجرة ، فلم يكن هناك استثناءات ، وعندما استلمت القيادة التي جاءت بعد أحداث حماة كان رصيدها المالي ضخما ، ولم تزل تنفق من هذا الرصيد.
حدثت حادثة – ما كان لي أن أقف عندها لولا أنها أثيرت فيما بعد – وهي أن مندوبنا في تركيا جاءنا مرة باقتراح أن يشتري بيتا معينا في تركيا لسكناه ، واستطاع أن يستصدر قرارا من القيادة بذلك ، ولم أكن منشرحا لشراء البيوت بأموال الجماعة وكتابتها بأسماء أشخاص ، ولقد سألت الرجل لو أننا أردنا أن نؤجر هذا البيت فكم شقة نستطيع أن نستأجر بأجرته فقيل لي خمس شقق ، فطلبت من القيادة إعادة النظر في قرارها ، وكان من كلامي أنه إذا تم هذا الموضوع فإنني لا أستطيع أن أشهد أن تصرفاتنا في أموال الجماعة في محلها ، وتراجعت القيادة عن القرار ولكنه سجل علي كمأخذ أنني أفرض آرائي على القيادة.

الاثنين، 10 يونيو، 2013

هذه تجربتي وهذه شهادتي للشيخ سعيد حوى الحلقة الرابعة

هذه تجربتي وهذه شهادتي للشيخ سعيد حوى الحلقة الرابعة
الفصل الأول : في قرار المواجهة هل كان منه بد
قال تعالى : كما أخرجك ربك من بيتك بالحق وإن فريقا من المؤمنين لكارهون.يجادلونك في الحق بعدما تبين كأنما يساقون إلى الموت وهم ينظرون ([1])
لقد كان قرار المواجهة اضطراريا, فهناك جهة كافرة قررت وأعلنت ونفذت المطاردة والاعتقال والتعذيب, وبدأت عملية التصفية, والله عز وجل يقول : فقاتل في سبيل الله لا تكلف إلا نفسك وحرض المؤمنين عسى الله أن يكف بأس الذين كفروا([2]) فبأس الذين كفروا لا ينكف إلا بقتال, ولو إفراديا وبتحريض على القتال, وهذا الذي فعلناه.
صحيح أن قرارنا لم يكن مخططا له من قبل, بل لم يكن اختياريا إلى حد بعيد, لأن السلطة هي التي قررت, ومع ذلك فلقد كان قرارا على ميعاد مع قضايا متعددة :
لقد رفع الأخوان المسلمين شعار الجهاد وجاهدوا الاستعمار وجاهدوا الصهيونية.
لكنهم لم يبلوروا نظرية جهادهم للوصول إلى أهدافهم فيما بعد مرحلة الاستعمار.
ونحن نرى أن هناك أقطارا لا يصلح فيها إلا الجهاد العسكري.
بينما هناك أقطار لأنواع الجهاد الأخرى فيها محل ولقد كانت سورية في عهد حافظ أسد من الأقطار التي لا يصلح فيها إلا رفع راية الجهاد العسكري.
إن منطقة بلاد الشام هي أهم المناطق على الإطلاق بالنسبة للعالم الإسلامي.
وفي الحديث الصحيح ( إذا فسد أهل الشام فلا خير فيكم ) والشام قد آل قسم منها إلى اليهود وهي فلسطين ولهم السيطرة المطلقة فيها.
وقسم منها آل إلى النصيرية وهي سورية.
ولبنان ممزق وهو في كل الأحوال ليس للإسلام ولا للمسلمين.
والأردن معرض للخطر من جهات متعددة.
وكان على الحركة الإسلامية أن تفعل شيئا للشام.
ولم يكن هناك أحكم من الحركة الإسلامية أن تحاول إيجاد نظام معقول من الناحية الإسلامية في سورية.
فذلك وحده يمكن أن يرد خطر الصهيونية عن بقية العالم الإسلامي.
 صحيح أن ذلك صعب.

السبت، 8 يونيو، 2013

هذه تجربتي وهذه شهادتي للشيخ سعيد حوى الحلقة الثالثة

هذه تجربتي وهذه شهادتي للشيخ سعيد حوى الحلقة الثالثة

الفصل الخامس : في انكشاف التنظيم وتوسع الاعتقالات
إن الحادثة التي تذكر بمناسبة قصة الأخدود وهي حادثة صحيحة تجعلنا لا نستغرب حتى من الذين وصلوا إلى رتبة الصديقية أن يدلوا على غيرهم تحت التعذيب, ففي هذه القصة نجد أن الغلام قد دل على الراهب الذي هداه الله بسببه, فقتل الراهب نتيجة لذلك ومع ذلك بقيت الكرامات تظهر على يد الغلام, مما يدل على أن الاعتراف على الآخرين تحت الضغط والتعذيب لا ينقص من مقام الإنسان عند الله إذا كان دافعه إلى الاعتراف الاضطرار, دون تقصير أو اختيار أو خيانة, ولاشك أن من يستطيع التحمل فالتحمل أفضل, ولكن من يعرف الوحشية التي تسلط على المعتقلين في سورية لا يستغرب على أحد أن يعترف, فهناك وحشية لا حدود لها وفنون من التعذيب لا تطاق.
صحيح أن بعض الأخوان تحملوا هذا الذي لا يطاق فلم يعترفوا, ولكن هؤلاء قلة فتحت التعذيب توسعت الاعتقالات في كل مكان في سورية, وأصبح قسم كبير من التنظيم مكشوفا, ومع الاحتياطات الكثيرة التي كان التنظيم متخذا إياها فقد بلغت الاعتقالات المئات وبقي القسم الأكبر من التنظيم لم يكشف إلا أن قسما كبيرا من أعضاء التنظيم بقي فترة ليست قليلة, وقد انقطع عن إخوانه, وكان من هؤلاء بعض الأعضاء المنتسبين إلى المجموعات المقاتلة في حلب, فهؤلاء اعتقل مسئولهم  وانقطع الاتصال بهم. وكانت لهم معرفة بمجموعات الشيخ مروان حديد رحمه الله الذين كان من أبرز عناصرهم في حلب عدنان عقلة فرج الله عنه.
ومن هاهنا التقى هؤلاء ونفذوا عملية مدرسة المدفعية التي كان لها أكبر الأثر في تغيير مسار الحركة الجهادية في سورية, والتي كانت عاملا مهما أثر على مجريات الأمور.
الفصل السادس : عدنان عقلة وإبراهيم اليوسف وحادثة مدرسة المدفعية
كانت ولا زالت في حلب مدرسة لتخريج ضباط المدفعية في سورية, ووافق أن أحد ضباط هذه المدرسة وأحد مدرسيها النقيب إبراهيم اليوسف رحمه الله.

لا تكونوا أجراء الطاغوت وعصابته(81)

لا تكونوا أجراء الطاغوت وعصابته(81)
رضوان محمود نموس
الـولاء والـبراء

فالعلاقة بين السعودية, ومحور الشر المتمثل في التحالف الصهيوني البروتستنتي بزعامة أمريكا؛ علاقة ولاء وبراء في أقل أحوالها؛ كما مر معنا, ولاء لمحور الشر المتمثل في التحالف الصهيوني البروتستنتي, وبراء من أعداء محور الشر المتمثل في التحالف الصهيوني البروتستنتي. وبالتالي براء من المسلمين, وولاء لأعدائهم.

فما حكم الولاء لمحور الشر؟! المتمثل في التحالف الصهيوني البروتستنتي بالزعامة الأمريكية, والبراء من المسلمين, أعداء محور الشر المتمثل في التحالف الصهيوني البروتستنتي بزعامة أمريكا؟  

·      الولاء لغة:
قال في اللسان: الوَلايةُ والولاية النُّصرة. يقال:هم علـيَّ وَلايةٌ أَي مـجتمعون فـي النُّصرة. وقال سيبويه: الوَلاية، بالفتح، المصدر، و الوِلاية، بالكسر، الاسم مثل الإِمارة والنِّقابة، لأَنه اسم لما توَلَّيته وقُمْت به فإِذا أَرادوا المصدر فتحوا. قال ابن بري: وقرئ ما لكم من ولايَتِهم من شيء بالفتح والكسر، وهي بمعنى النُّصْرة؛ قال أَبو الحسن: الكسر لغة وليست بذلك. التهذيب: قوله تعالـى: والذين آمَنُوا ولـم يُهاجِروا ما لكم من وِلايَتهم من شيء... قال: و الوِلايةُ على الإِيمان واجبة، المؤمنون بعضُهم أَولياء بعض.
قال أَبو منصور: جعل التولي ههنا بمعنى النَّصْر من الوَلِيّ، و المَوْلـى وهو الناصر... وقوله: اللهم والِ مَنْ والاه أَي أَحْبِبْ مَنْ أَحَبَّه وانْصُرْ من نصره. و المُوالاةُ على وجوه، قال ابن الأَعرابي: المُوالاةُ أَن يتشاجر اثنان فيدخل ثالث بينهما للصلح ويكون له في أَحدهما هَوىً فيوالِيه أَو يُحابيه، و والى فلان فلاناً إِذا أَحبَّه،.. ابن الأَعرابي قال: ابن العم مَوْلىً وابن الأُخت مولى والجارُ والشريكُ والحَلِيف؛ وقال الجعدي: مَوالِـيَ حِلْفٍ لا مَوالـي قَرابةٍ ولكنْ قَطِيناً يَسْأَلونَ الأَتاوِيا يقول: هم حُلَفاء لا أَبناء عم؛ ..والحَلِيفُ عند العرب مَوْلىً، ..قال: وهو اسم يقع على جماعة كثـيرة فهو: الرَّبُّ والمالِك والسَّيِّدُ والمُنْعِم والمُعْتِقُ والنَّاصِر والمُحِبُّ والتَّابع والجارُ وابن العَم والحَلِـيفُ والعَقِـيدُ والصِّهْرُ والعَبْدُ والمُعْتَقُ والمُنْعَمُ عليه، قال: وأَكثرها قد جاءَت فـي الحديث فيضاف كل واحد إِلى ما يقتضيه الحديث الوارد فيه، وكلُّ من وَلِيَ أَمراً أَو قام به فهو مَوْلاه و وَلِيُّه، قال: وقد تختلف مصادر هذه الأَسماءِ فالوَلايةُ بالفتـح فـي النسب والنُّصْرة والعِتْق، و الوِلايةُ بالكسر فـي الإِمارة، و الوَلاءُ فـي المُعْتَق، و المُوالاةُ من والى القومَ؛  وفي الحديث:من تَوَلَّى قوماً بغير إِذْنِ مَوالِيه أَي اتخذهم أَولياء له، قال: ظاهره يوهم أَنه شرط وليس شرطاً لأَنه لا يجوز له إِذا أَذِنُوا أَن يُواليَ غيرهم، وإِنما هو بمعنى التوكيد لتحريمه والتنبيه على بطلانه والإِرشاد إِلى السبب فيه، وفي الحديث: من تَوَلَّى قوماً بغير إِذْنِ مَوالِيه أَي اتخذهم أَولياء له، قال: ظاهره يوهم أَنه شرط وليس شرطاً لأَنه لا يجوز له إِذا أَذِنُوا أَن يُواليَ غيرهم، وإِنما هو بمعنى التوكيد لتحريمه والتنبيه على بطلانه والإِرشاد إِلى السبب فيه.
وقال الزبيدي في ( تاج العروس): "هي المحبة بغض النظر عن درجة هذا الحب ومرتبته، فكل من أحببته وأعطيته ابتداءً من غير مكافأة فقد أوليته، وواليته، والمعنى أي أدنيته إلى نفسك ". وتأتي أيضاً بمعنى النصرة ، وتأتي كلمة ( أولياء ) بمعنى الخاصة والبطانة ، وأيضاً بمعنى الاتحاد والتجانس
فمختصر الولاء لغة: { التناصر أو الحب أو التحالف أو الود أو الاتباع }

·      البراء لغة:
أَبْرَأَ بَراءَةً، و بَرِئتُ إِليْكَ مِنْ فلانٍ أَبْرَأُ بَرَاءَةً، فليس فيها غير هذه اللغَةِ….وقولهُ عزَّ وجلَّ: بَراءَةٌ مِن اللَّهِ ورسولِه، قال: في رَفعِ بَرَاءَةٌ قولانِ: أَحدهُما علـى خَبرِ الابِتداءِ، المعنى: هذهِ الآياتُ بَرَاءَةٌ مِن اللَّهِ ورسولِهِ: والثاني بَرَاءَةٌ ابتداءٌ والخبرُ إِلـى الذينَ عاهَدْتُمْ. قال: وكِلا القَوْلَيْنِ حَسَنٌ. و أَبْرأْتُه مِمَّا لي عليْهِ و بَرَّأْتُهُ تَبْرِئةً، و بَرِىءَ مِنَ الأَمْرِ يَبْرأُ و يَبْرُؤُ، والأَخِير نادِرٌ، بَراءَةً، و بَراءً،..قالَ وكذلِكَ في الدَّينِ والعُيوبِ بَرِيءَ إِليكَ مِنْ حَقِّكَ بَراءَةً و بَراءً و بُروءاً و تبرُّؤاً، و أَبرَأَكَ مِنهُ و بَرَّأَكَ. وفي التنزيلِ العزيز: فبرَّأَهُ اللَّهُ مَّما قالوا. وأَنا بَرِيءٌ مِنْ ذلِكَ..أَهلُ الحجاز يقولون: أَنا مِنكَ بَراء. قال: وفي التنزيل العزيز: إِنَّني بَراءٌ ممَّا تَعْبُدون. و تَبَرَّأْتُ من كذا وأَنا بَراءٌ مِنهُ وخَلاءٌ، لا يُثَنَّى ولا يجمَع، لأَنه مصدَرٌ فـي الأَصْل، مِثل سَمِعَ سَمَاعاً، فإِذا قلت: أَنا بَرِيءٌ مِنهُ وخَلِيٌّ منه ثنَّيت وجَمَعْت وأَنَّثْت. ولغةُ تميمٍ وغيرهم مِن العَرَب: أَنا بَرِيءٌ. وفـي غيرِ موضعٍ من القرآن: إِني بَرِيءٌ... وفي التنزيل العزيز: إِنني بَراءٌ مما تعبدُون الأَزهري: والعَربُ تقول: نـحنُ مِنكَ البَراءُ والـخَلاءُ، والواحِد والاثنان والجْمعُ مِنَ المذكرَّ والمؤَنث يُقال: بَراءٌ لأَنهُ مصْدَر. ابنُ الأَعرابي: بَرِىءَ إِذا تَخَلَّصَ، و بَرِىءَ إِذا تَنَزَّهَ وتباعَدَ، و بَرِىءَ، إِذا أَعْذَرَ وأَنَذَرَ؛ ومنه قولهُ تعالى: بَراءَةٌ من اللَّهِ ورسولِه ؛ أَي إِعْذارٌ وإِنذارٌ.
 ومختصر البراء لغة: { هو التباعد والتخلص والتنزه والإنذار } أي المجافاة وإبداء العداوة.

الاثنين، 3 يونيو، 2013

هذه تجربتي وهذه شهادتي الحلقة الثانية

هذه تجربتي وهذه شهادتي الحلقة الثانية
الفصل الثاني : الدكتور عبد الستار الزعيم رحمه الله
كان عبد الستار الزعيم رحمه الله طبيب أسنان ، وكان متفوقا في دراسته ، وهذا أهله لأن يكون معيدا في كلية طب الأسنان في دمشق.
وكان من أسرة إسلامية إخوانية في حماة ، وكان له تلمذته الخاصة على يد الشيخ مروان حديد رحمه الله ، شارك في عدة عمليات فدائية على الأرض الفلسطينية ، وكان الناس يعجبون أثناء قيامه بالعمليات من جرأته ورباطة جأشه وشجاعته وذكائه الوقاد.
كان يمتلك تصميما ندر أن يمتلكه واحد من الناس ، وكان ذا شخصية آسرة ، فهو يمتلك لياقة جسمية عالية كما يمتلك جمالا أخاذا ، ورشاقة وطولا نسبيا ، بحيث لا يمكن أن يظنه الناظر إليه أنه يقود عملا جهاديا يصارع فيه نظاما من أعتى الأنظمة على طريقة حرب العصابات ، وكان قد تعهد أمام الشيخ مروان حديد في حياته أن يقود العملية الجهادية ، وكلفه الشيخ مروان رحمه الله بهذه القيادة ، وعلى إثر اعتقال الشيخ مروان داهمت المخابرات بيته في دمشق فلم تعثر عليه ، وجاء هو إلى البيت بعد ذلك فرأى آثار التفتيش ورأى نسخة من المصحف ممزقة وملقاة في المرحاض كما حدثني بذلك ، فأقسم أن ينتقم للإسلام والقرآن ، وقد وضع خطته وكنت يوم ذاك في السجن ، وانطلق بها ، وكانت الخطة الوحيدة التي تصلح للمواجهة وقتذاك وكان الخروج عنها سببا في فقدان السيطرة على الأمور.
وخلاصة خطته :
أولا : أن العناصر النصيرية التي يقوم عليها نظام حافظ أسد يجب أن تدخل في دائرة الخطر لتتخلى الطائفة عن دعم نظام حافظ أسد ، بل لتفكر في تغييره لأنه أدخلها في دائرة الخطر.
ثانيا : أن عمليات الاغتيال يجب أن توجه إلى رموز الطائفة دون أن يعرف أحد من وراء عمليات الاغتيال.
ثالثا : أنه ينبغي أن تكون بين العملية والعملية فترة من الزمن تهدأ فيها حركة السلطة على أثر العملية السابقة.
رابعا : يجب أن نبتعد عن فكرة الاغتيال الجماعي لأن هذا يعطي للسلطة فرصة الانتقام من الشعب.
خامسا : لا يصح أن نصل إلى المواجهة المكشوفة مع السلطة لأن هذا يؤدي إلى قتل الأبرياء ، ثم إنه لا قبل لنا بذلك.
سادسا : لا يصح أن نجند أحدا للعمليات من خارج الأخوان المسلمين ، وبذلك تضمن التربية الإسلامية ، كما يضمن الأمن فلا يخترق صفه.

السبت، 1 يونيو، 2013

لا تكونوا أجراء الطاغوت وعصابته 80

لا تكونوا أجراء الطاغوت وعصابته(80)
رضوان محمود نموس
ويتكلم الكاتب في هذه الحلقات عن موقف أجراء الطاغوت من الجهاد

حالات الجهاد وموقف السعودية وعلماء النظام السعودي منها

مسلسل
توصيف الحالة
موقف الحكومة
موقف العلماء
1
جهاد الشعب الأفغاني ضد روسيا
تأييد
فرض عين
2
جهاد الشعب الأفغاني ضد أمريكا
استنكار
إرهاب
3
جهاد الشعب الشيشاني
متأرجح
متأرجح
4
جهاد الشعب البوسني(البوسنة )كانت موالية لروسيا
تأييد
تأييد
5
البوسنة بعد دخول الحلف الأطلسي
إرهاب
إرهاب
6
الجهاد في الفلبين
تجاهل
تجاهل
7
الجهاد في كشمير
صمت
متأرجح
8
الجهاد في سوريا ضد النصيرية
تأييد حافظ أسد
تجاهل
9
الجهاد في الجزائر
استنكار
استنكار
10
مقاتلة صدام وتدمير العراق
تأييد بإلحاح
فرض عين
11
جهاد المسلمين في العراق ضد   أمريكا
استنكار
إرهاب
12
الجهاد في فلسطين
صمت
دعوة صلح
13
توحيد اليمن والقضاء على الشيوعيين
مساعدة الشيوعيين
دعوة صلح
14
توحيد العراق بضم الكويت
استنكار
استنكار
15
دخول القوات السورية لحماية نصارى لبنان
تأييد, تمويل
صمت
16
الجهاد في السودان ضد النصارى والوثنيين
دعم النصارى
صمت
17
الجهاد في أراكان تايلاند
تجاهل
تجاهل
18
عمليات جهادية متقطعة في مصر
استنكار
استنكار
19
جهاد المسلمين في أندنوسيا
تجاهل
تجاهل
20
الجهاد في طاجيكستان
تجاهل
تجاهل
21
الجهاد في الصومال ضد أمريكا
استنكار
صمت
22
الجهاد في ارتيريا ضد  "أفورقي " النصراني
دعم أفورقي
صمت
23
جهاد السنة في إيران ضد الظلم الشيعي
صمت
صمت
24
الموقف من أحداث لبنان
تأييد النصارى
صمت
25
ضرب أمريكا لليبيا
صمت
صمت
26
عمليات القاعدة ضد المصالح الأمريكية
استنكار شديد
استنكار شديد
27
غزوة منهاتن وواشنطن
استنكار شديد
استنكار شديد
28
عمليات حماس في فلسطين
استنكار
استنكار
29
جهاد المسلمين في ليبيا ضد القذافي
صمت
صمت
30
جهاد المسلمين في تركيا ضد المصالح الأمريكية واليهود
استنكار
استنكار
31
الجهاد في جزيرة العرب لإخراج أمريكا
استنكار
استنكار

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites

 
x

أحصل على أخر مواضيع المدونة عبر البريد الإلكتروني - الخدمة مجانية

أدخل بريدك الإلكتروني ليصلك جديدنا:

هام : سنرسل لك رسالة بريدية فور تسجيلك. المرجوا التأكد من بريدك و الضغط على الرابط الأزرق لتفعيل إشتراكك معنا.