موقع ارض الرباط

موقع ارض الرباط
موقع ارض الرباط

الثلاثاء، 16 أكتوبر، 2012

أرواد ومجتهدون أم فسقة وضالون؟! (75) من ضلالات محمد عبده


أرواد ومجتهدون أم فسقة وضالون؟! (75)
من ضلالات محمد عبده
رضوان محمود نموس
نتكلم في هذه الحلقة عن محاولة محمد عمارة تحديد الأسوة والقدوة والرواد للصحوة الإسلامية بل والأمة ويقدم هؤلاء على أنهم هم الرواد في الوقت الذي يحاول إهالة النسيان والجحود على جهود العلماء والرواد الحقيقيين ويصر على تشويه حقائق الإسلام بالباطل, والرائد الرابع من الناحية التاريخية وهو الثاني والأهم من ناحية التأثير هو محمد عبده. عمارة هذا الذي وصفه القرضاوي:[بأنه أحد مجددي هذا القرن وأحد الذين هيأهم الله لنصرة الدين الإسلامي من خلال إجادته استخدام منهج التجديد والوسطية.] حسب ما نشر موقع الجزيرة وغيره من المواقع المصدر:  (الجزيرة نت) 3/11/2010
مختصر وصف وأعمال محمد عبده:
1.              أن محمد عبده تربى ونشأ على الطريقة الصوفية والتصوف قرة عينه ومفتاح سعادته.
2.    أنه تنقل في أحوال القوم ومقاماتهم وخرج عن حسه وزج في عالم الخيال أو عالم المثال وناجى أرواح السابقين..
3.              أن جمال الدين المتأفغن وهبه حياة الرسل.
4.              أن جمال الدين المتأفغن رفعه إلى سماء عرفان الحقيقة وجعله يحكم باليقين.
5.              ألف في الصوفية كتاباً في وحدة الجود وآخر بعنوان الواردات.
6.              دخل الماسونية عن طريق جمال الدين المتأفغن مع النصراني بطرس غالي.
7.              أن جمال الدين هو الذي خلقه وسواه.
8.              أنه صدر عن جمال الدين وإليه إليه المآب.
9.              أنه على سنة جمال الدين أن لا يقطع رأس الدين إلا بسيف الدين.
10.  أن جمال الدين (حقيقة كلية) أي الله بمصطلح الصوفية والذي هو منهم. تعالى الله عما يقول الكافرون الزنادقة علواً كبيراً.
11.  أسس حزب لا ديني يصادق الإنجليز ويعادي العثمانيين ويضم يهود ونصارى ولهذا الحزب ثقة بدول أوربا ويعترفون بفضلها
12.       كان من أهم أصدقائه الجاسوس الإنجليزي بلنت.
13.       وللحزب اعتقاد في دول أوربا التي تمتعت ببركة الحرية والاستقلال أن تمتعهم بهذه البركة.
14.       إن العفو عن الشيخ محمد عبده بسبب الضغط البريطاني..
15.       كان يتعاون مع الإنجليز ويصادقهم ويتفاهم معهم لينال منهم إعانته.
16.       وكان كرومر في كل ذلك بجانبه وأمر بحبس خصومه.
17.       كان يعمل مخبراً جاسوساً عند الجاسوس الإنجليزي بلنت ويتلقى منه أموال.
18.       كان حاقداً على العثمانيين المسلمين محباً لإنجليز.
19.       كان جمال المتأفغن يعمل وفق توجيهات الإنجليز.
20.       يقول كرومر: فأتباع الشيخ حقيقون بكل ميل وعطف وتنشيط من الأوربيين.
21.       يقول عنه الإنجليز أنه كان خير معين لهم.
22.       عين قاضياً فمفتياً وعضواً دائماً في مجلس الشورى بفرضه من الإنجليز.
23.       يخشى كرومر وبلنت أن يكون محمد عبده ملحداً.
24.       يقول كرومر عن محمد عبده وجماعته: أنهم جديرون بكل تشجيع ومساعدة يمكن إمدادهم بهما؛ لأنهم حلفاء المصلح الأوربي الطبيعيون.
25.       كان يخطط مع المتأفغن لاغتيال الخديوي إسماعيل.

26.  وقال رشيد رضا: وكان - تغمده الله برحمته - يقول لي عندما يريد السفرإلى أوربا : إنني أذهب لأجدد نفسي.
27.       وليس هناك ما يمنع من انتظام بعض كبار الموظفين من الإنكليز في الحكومة المصرية.
28.       كان يدعو لقبول استبداد الإنجليز فيقول: (إنما ينهض بالشرق مستبد عادل).
29.  يخاطب قس النصارى إسحاق طيلر فيقول له: كتابي إلى الملهم بالحق الناطق بالصدق حضرة القس المحترم إسحق طيلر أيده الله في مقصده.
30.  وقال عن الشيوعي تولستوي: صدرت من المقام العلي إلى العالم الأرضي وتجسدت فيما سمَّوه بتولستوي.
31.       كان دليله في أسفاره رجل مرتد اسمه (زنكي مغامز).
32.       أسّس جمعية سرية لتوحيد الأديان اليهودية والنصرانية والإسلام.
33.       قال: نحس تحرك نفوس أهل الملتين إلى الملاقاة على صراط الوحدة الحقيقية.
34.  وقال: وإنا نرى التوراة والإنجيل والقرآن ستصبح كتباً متوافقة, وصحفاً متصادقة, يدرسها أبناء الملتين.
35.   وقال:ولكن تمام العمل إنما يكون بإرسال رجال ممن وافقوك في المشرب الصحيح لينشئوا مدارس في البلاد المشرقية, أي يريد فتح مدارس للنصارى في سوريا لنشر مذهب طيلر في وحدة الأديان.
36.  قام بمساهمة كبيرة في كتاب تحرير المرأة بل يقال أنه هو الذي ألف الكتاب بناءً على أمر اللورد كرومر والأميرة ونازلي.
37.                 ترقي عقول الرجال وتهذيب نفوسهم له أثر مهم في إبطال تعدد الزوجات.
38.   الرجل المهذب لا يرضى معاملة المرأة بالاستبداد, ولا تطاوعه مروءته إن همت شهوته بامتهانها. وبديهي أن في تعدد الزوجات احتقاراً شديداً للمرأة.
39.       ولا يعذر رجل يتزوج أكثر من امرأة: اللهم إلا في حالة الضرورة المطلقة, كعدم الإنجاب.
40.       التعدد في غير هذه الضرورة هو علامة تدل على فساد الأخلاق واختلال الحواس.
41.       لو عقل الناس الإسلام لما زاد واحد منهم على الواحدة.
42.       فلا يباح من النساء ما فوق الأربع على كل حال حرائر وإماء.
43.       جواز إبطال هذه العادة, أي عادة تعدد الزوجات فلا ريب فيه.
44.       يجوز للحاكم وللقائم على الشرع أن يمنع التعدد.
45.       فيجوز الحجر على الأزواج عموماً أن يتزوجوا غير واحدة إلا لضرورة تثبت لدى القاضي.
46.       حجاب المرأة ليس من الدين إنما هو عادة ضارة.
47.       ليغطي الرجال وجوههم حتى لا يفتنوا النساء.
48.       إن الطلاق الذي نص عليه القرآن هو واحد رجعي دائماً.
49.       لا يمكن لمحمد عبده أن يفهم أن الطلاق يقع بكلمة لمجرد التلفظ بها مهما كانت صريحة.
50.  لا يصح الطلاق إلا إذا وقع أمام القاضي أو المأذون, وبحضور شاهدين, ولا يقبل إثباته إلا بوثيقة رسمية.
51.       لا يمكن أن تنال المرأة ما تستحق من الاعتبار والكرامة إلا إذا منحت حق الطلاق.
52.  من حسن الحظ أن شريعتنا النفيسة لا تعوقنا في شيء مما نراه لازماً لتقدم المرأة, والوصول إلى منح المرأة حق الطلاق.
53.       تخويل الطلاق للنساء مما تقتضيه العدالة والإنسانية.
54.       الأصل الأول من أصول إسلامه: النظر العقلي لتحصيل الإيمان.
55.       الأصل الثاني من أصول إسلامه: تقديم العقل على ظاهر الشرع عند التعارض.
56.       الأصل الخامس من أصول إسلامه: قلب السلطة الدينية.
57.       إلغاء عقيدة الولاء والبراء.
58.  الدين معاملة بين العبد وربه، والعقيدة طور من أطوار القلوب، يجب أن يكون أمرها بيد علام الغيوب، وهذه هي العلمانية.
59.       على المسلم أن يتعود المحبة والنصرة لمن يخالفه في عقيدته، ودينه وملته.
60.  يرفض رفضاً قاطعاً أن يكون الدين الإسلامي نصيراً لقيام سلطة دينية في المجتمع بأي وجه من الوجوه وبأي شكل من الأشكال.
61.       ويقول: فهي وحدها الأمة المسيحية التي تقدر على التسامح حق القدر.
62.  المسلمين ليس لهم اليوم إمام إلا القرآن, وإن الكلام في الإمامة مثار فتنة يخشى ضره ولا يرجى نفعه.
63.  لا بد لنا من مرب حكيم يأخذ بيدنا فيما نعانيه, فلا نسقط ونحن في أول الدرجات, ومن دليل راشد يهدينا الصواب, فلا نضل ونجن في أول الطريق. وهذا المربي عنده هو الإنجليز.
64.       الدعوة إلى رابطة المواطنة بدلاً من رابطة العقيدة.
65.       اتفاق الحكومة أو مجلس النواب هو الإجماع المعصوم.
66.       ويا ليت العقلاء منا في الزمن السابق اقتدوا بالبلاد المتمدنة في الأزمان السابقة.
67.       فعلى من يريد بنا خيراً أن يذهب بنا طريقاً قويماً, ولا أراه إلا نشر القوانين الوضعية.
68.       احترام قوانين الحكومة وأوامرها من سعادة الأمة.
69.  الذي يحافظ على القانون بإنسان مقلته, ويصرف في حراسته ما يدخل تحت قوته, فإنه ملاك سعده, وأساس مجده, ومنتهى جده.
70.                 حالة بلادنا من قبل, فقد مر على أهلها زمن كانوا فيه همجاً لا يعرفون صالح نفوسهم.
71.       أحوال الأمم بنفسها هي المشرع الحقيقي, والمرشد الحكيم.
72.       السلطة للصفوة المستنيرة: -الظلام العلماني-  .
73.       العمل على نشر الأخوة الوطنية بين المسلمين والأقباط.
74.       إن العرفاء من الصوفية لهم اطلاع على شيء من الغيب ولهم مشاهدة صحيحة من عالم المثال.
75.       أن زوال الدين بزوال الصوفية.
76.       أن التصوف هو الدين.
77.  إن الصوفية عندهم ديوان يجتمعون فيه الأحياء منهم والأموات في كل عام يقررون سير الأحداث في هذا العام ويجعلوها ليست في صالح المسلمين انتقاماً منهم
78.  جميع أمر الصوفية مبنياً على الكتمان فوضعوا الرموز لعقائدهم واصطلاحاتهم وأعمالهم وبالغوا في التستر كما هو شأن الجمعيات السرية العاملة.
79.       الصوفية فرقة من الفرق الباطنية كما هو معلوم في التاريخ.
80.  لهم اجتماع خفي يتباحثون فيه وينظرون في أمرهم وحمايتهم من أعدائهم وكل ما يتفقون عليه في الباطن, يسعون بتنفيذه بوسائله في الظاهر.
81.       فإذا اتفقوا على عزل حاكم أو قتل ظالم لا يكفون عن السعي حتى ينفذ ذلك.
82.       كلام الصوفية في الطريقة وما يحصل لهم من الذوق والوجدان بالرمز والإشارة.
83.       كل ما هو فيه من نعمة فسببها التصوف.
84.  الأخوة مظهر سر المحبة, والمحبة تجلي سر الجذب الإلهي الذي يجمع الله به أرواح الصديقين إلى حضرته القدسية.
85.       وجود الخلق فيض عن وجود الله جل جلاله
86.       العقل هو ينبوع اليقين في الإيمان بالله وعلمه وقدرته والتصديق بالرسالة.
87.  الدين الكامل عقل ووجدان . ولن يتخالف العقل والوجدان حتى يكون الإنسان الواحد إنسانيين ، والوجود الفرد وجودين.
88.  أحمد بن حنبل ونصر بن نوح والكناني وكافة العلماء الذين وقفوا في وجه المعتزلة هم من أعداء العلم.
89.  تآخى العقل والدين لأول مرة في كتاب مقدس, على لسان نبي مرسل, أي أن الأديان قبل الإسلام لم تكن منسجمة مع العقل.
90.       العقل هو الذي يضع قواعد العدل, ويحمل الكافة على رعايتها.
91.  الإنسان يصعد بقوة عقله إلى أعلى مراتب الملكوت, ويطاول بفكره أرفع معالم الجبروت, ويسامي بقوته ما يعظم أن يسامى من قوى الكون الأعظم.
92.  كل ما يخالف هواه في القرآن مردود ووضع لذلك عدة مخارج:آ : التأويل, ب: المجاز, ج: أن في القرآن كثيراً مما هو غير صحيح إنما جيء به كنوع من التمثيل والمسرحيات.
93.       يرى محمد عبده أن البابية والبهائية أهل علم وعقل.
94.  الطائفة البهائية هي الطائفة الوحيدة التي تجتهد في تحصيل العلوم والفنون بين المسلمين وفيها العلماء والعقلاء.
95.  إن عباس أفندي زعيم البهائية فوق هذا أنه رجل كبير هو الرجل الذي يصح إطلاق هذا اللقب(كبير) عليه.
96.  يقول محمد عبده: البهاء يتمتع بقوة عقلية خارقة للعادة وأنا أعتقد أن صاحب القوة العقلية الخارقة للعادة إذا عدا إلى شيء خيري ونجح فيه فلا بد أن يكون مؤيداً من الله تعالى وأن هذه القوة العقلية لا يوجدها الله عبثاً.
97.  قال رشيد رضا لمحمد عبده: إن البهائية يقولون بصحة جميع الأديان والكتب الدينية.فأجابه محمد عبده : إن التقريب بين الأديان مما جاء به الدين الإسلامي .
98.       القرآن والسنة عند محمد عبده لم يأتيا بكل ما يحتاجه الإنسان.
99.       الطير الأبابيل في سورة الفيل هي الميكروبات.
100. ينكر المعجزات.
101. أصل الإنسان ليس بالضروري آدم ويمكن أن يكون القرد.
102.     لا تفرض ظواهر آيات القرآن على معطيات العقل وبراهينه ومنجزات العلم وثمراته.
103. لغة الأنبياء, عليهم الصلات والسلام, في مخاطبة أممهم لا يجوز أن تكون فوق ما يفهمون, ولهذا قد يأتي التعبير الذي سيق إلى العامة بما يحتاج إلى التأويل عند الخاصة, وكذلك ما وجه إلى الخاصة يحتاج إلى الزمان الطويل حتى يفهمه العامة.
104. كل حديث لا يتماشى مع هواه فهو مردود.
105. لا يوجد لأي نص حصانة بل القرآن والسنة متواترة أو آحاد خاضعة لمبضع محمد عبده.
106. لا يثق برجال السند إلا إذا عرفهم شخصياً.
107. الوحي عرفان يجده الإنسان في نفسه.
108. الوحي مستمر في كل أمة وكل زمان.
109. لا يرى الخلود في النار .
110. لا بأس بالربا إذا لم يكن أضعافاً مضاعفة.
111. بقي عشر سنوات يكنس من عقله وساخة الأزهر ولم ينظف بعد.
112. الصور والتماثيل مثل الشعر.
113. إن قضاء الله في الفعل الإنساني ليس لازماً, وقدره ليس حتماً.
114. الأديان تطورت وفق تطور البشر متناسبة مع نظرية داروين.
115. الملائكة والجن ليسوا خلائق مستقلة بل هي خواص النماء ونوازع الخير والشر.
116. الكون هو فيض وجود الله,
117. وأفتى بالربا عبر صندوق التوفير.
118. المصريون لم يعرفوا حقوقهم من عشرين قرن . طبعاً هذا يشمل مرحلة الخلافة الراشدة.
119. خبير في الموسيقا
هذه هي أعمال وصفات الأستاذ الإمام الأكبــر محمد عبده المصلح الرائد عند رشيد رضا ومحمد عمارة وكما نقلوها هم وبألسنتهم وبما خطه بنانهم؛ إن واحدة من هذه الصفات تكفي لتلويث البحر فكيف إذا اجتمعت؟!

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites

 
x

أحصل على أخر مواضيع المدونة عبر البريد الإلكتروني - الخدمة مجانية

أدخل بريدك الإلكتروني ليصلك جديدنا:

هام : سنرسل لك رسالة بريدية فور تسجيلك. المرجوا التأكد من بريدك و الضغط على الرابط الأزرق لتفعيل إشتراكك معنا.